الصفحة الرئيسية » بانورامــا
السجائر الإلكترونية.. دراسة تمنح بصيص أمل

2017/08/19 | الکاتب : أخبارك. نت


◄يبدو أن الأشخاص الذين يدخنون السجائر الإلكترونية يومياً، أكثر قدرة على النجاح في محاولة تحقيق رغبتهم بالإقلاع عن التدخين، وفقاً لنتائج أحدث البحوث الطبية.

ووجد الباحثون في جامعة كولومبيا، أن أكثر من نصف مستخدمي السجائر الإلكترونية، أقلع عن تدخين التبغ خلال السنوات الخمس الماضية، مقارنة بـ28 في المئة فقط من البالغين، الذين لم يجربوا هذا النوع من السجائر.

واستندت نتائج الدراسة الاستقصائية، التي جرى إعدادها خلال الفترة الزمنية الممتدة بين عامي 2014­ و2015، إلى تحليل إجابات حوالي 161054 شخص شاركوا في الدراسة، من بينهم أكثر من 22500 شخص من المدخنين.

ويشير تحليل البيانات إلى أن حوالي 65 في المئة، ممن يستخدمون السجائر الإلكترونية حاولوا بالفعل الإقلاع عن التدخين، مقارنة مع نحو 40 في المئة من المدخنين بشكل منتظم.

ووفقاً للنتائج فإنه من بين هؤلاء الذين يستخدمون السجائر الإلكترونية كان هناك أكثر من 8 في المئة تمكنوا بالفعل من الإقلاع عن التدخين، مقارنة بحوالي 5 في المئة من المدخنين العاديين الذين نجحوا في الإقلاع عن استخدام وسائل التدخين العادية.

وبينت الدراسة أن هؤلاء الأشخاص نجحوا في التوقف عن التدخين لمدة لا تقل عن حوالي 3 أشهر على أقل تقدير.

ونوه الباحثون إلى أن الدراسة الحالية لم تتضمن فحص عوامل السلامة الناجمة عن استخدام السجائر الإلكترونية على المدى الطويل.►

 
 
 أضف إلی :
 أرسل إلي صديق  |  نسخة للطباعة  |  حفظ
 عدد الزيارات : 95
 قيّم هذا المقال
  
النتيجة : ٤                
روابط ذات صلة
 السجائر الإلكترونية.. دراسة تمنح بصيص أمل
 نصائح تساعد الشباب على ترك التدخين
 هل يؤدي الإقلاع عن التدخين إلى زيادة الوزن؟
 للمدخنين فقط.. مخاطر ونصائح
 كيف يمكن الإقلاع عن التدخين بسهولة؟
 10خطوات للإقلاع عن التدخين
 ضرورة تثقيف المدخن
 لحياة صحية.. قل لا للتدخين
 مشكلة التدخين عند المراهقين
 التدخين خطر على العزاب

الاکثر قراءة
 5 مفاتيح لإكتساب الثقة بالنفس
 نسيان الحب.. هل هو ممكن؟
 التهاب كعب القدم.. أسبابه وطرق علاجه
 لغة الجسد تجعل أحاسيسك مكشوفة
 أحماض أوميغا- 3 حليفتنا ضد الوزن الزائد
 فنون الكلام المؤثر ومهاراته
 هدايا الأطفال.. كيف نختارها؟
 فوائد زيت السمسم
 تلوث البيئة.. مشكلة تبحث عن حلول
 قواعد التعامل مع زملاء العمل
 
الاکثر تعلیقا