الصفحة الرئيسية » دبلوماسية البيت
الأسرار الستة لتكوين أُسرة سعيدة

2019/09/08 | الکاتب :


◄1- تقاسم المشاعر

تشعر بفرح حزن غضب عدم الأمان عدم الثقة ولكنّك تظطر إلى كبت مشاعرك وهذا ما قد يولّد شحنات غضب تظهر في الوقت الغير الملائم وقد يُبعد أطفالك منك خوفاً لذا عليك بتعلّم تقاسم المشاعر مع عائلتك وإخبارهم بماذا تشعر هذا سيحسّن من نفسيتك كثيراً.

2- التسوق مع أطفالك

أظهرت دراسة أمريكية أنّ الأطفال الذين يقومون بالأعمال المنزلية، ووجبات الطعام والتسوق مع عائلاتهم يكونون اجتماعيين أكثر من غيرهم ويكسبون أصدقاء أكثر من غيرهم كذلك.

3- ممارسة النشاطات معاً

على سبيل المثال لعب كرة القدم سوياً أو البلاي أيضاً فهذا سيزيد من ترابط العائلة.

4- تنظيم مسابقات مع العائلة

يمكنك على سبيل المثال، تنظيم سباقات عريات يد، ودعوة الجيران للانضمام إليكم و المشاركة. تساعد هذه الأنشطة على منحك المزيد من المرح والاسترخاء ونسيان هموم العمل والتعب، كما ستمكنك من قضاء يوم سوياً مع العائلة.

5- الاهتمام والعناية بأفراد العائلة

مثلاً إذا كان طفلك يبكي للحصول على بعض الاهتمام، عانقه وقم بالرقص معه أو أخذه في جولة بدلاً من إسكاته بمصاصة أو ضربه فهذا سيعطي طفلك الأمان وسيقوّي من رابط العلاقة بينكما كثيراً.

6- الحرص على تناول الوجبات سوياً

الوقت الوحيد الذي تجتمع فيه العائلة هو وقت الوجبات فكن حريصاً على المجيء مهما كانت الأسباب فهذا الوقت الوحيد لاجتماع العائلة وتجاذب أطراف الأحاديث. وتشير الدراسات إلى أنّ المراهقين الذين يتناولون الأكل مع الأسرة عدّة مرات في أسبوع يكونون أقل عرضة للتدخين أو المخدرات.►

 
 
 أضف إلی :
 أرسل إلي صديق  |  نسخة للطباعة  |  حفظ
 عدد الزيارات : 12
 قيّم هذة المقال
  
النتيجة : ٤                
روابط ذات صلة
 الأسرار الستة لتكوين أُسرة سعيدة
 أُسرة هادئة ومستقرة بهذه الإرشادات
 حب الأولاد لوالديهم مرهون بالرسائل الموجهة إليهم
 الحرمان العاطفي داخل الأسرة
 الأسرة في تحدي العولمة
 البيت السعيد
 أساس الأسرة السعيدة
 جمال الخادمة.. هل يهدد استقرار الأسرة؟
 الاحترام + المشاركة = الاستقرار الأسري

الاکثر قراءة
 ما هي العلامات المبكرة للحمل؟
 نوبات السعال الليلية.. أسبابها وعلاجها
 فصائل الدم والعامل الريصي وعلاقتها بالحمل والولادة
 جاذبية المرأة.. يكتشفها الرجل في ثوانٍ
 الرغبة الجنسية عند النساء
 التفتيح بالليزر يؤدي إلى نتائج مذهلة.. ولكن لا تخالفي طبيعة بشرتك!
 المضر في غذاء الحوامل وأثره على ذكاء الجنين
 «الحمل في الخمسين» حلم يستفز الأمومة
 مرض تكيس المبايض وخسارة الوزن
 13 طريقة.. للاعتذار اللطيف!
 
الاکثر تعلیقا