• ١٣ حزيران/يونيو ٢٠٢٤ | ٦ ذو الحجة ١٤٤٥ هـ
البلاغ

الخيال ينمي عوالم جديدة للطفل

الخيال ينمي عوالم جديدة للطفل

يلعب الخيال دوراً كبيراً في حياة الطفل، إنّه الرفيق الدائم له، وهو مفيد للعب الإبداعي، ويمكن أن يشغل الطفل ويستحوذ عليه أفضل بكثير من أي لعبة.

يمد الطفل بالقدرة على حل المشكلات، يطور من مهارات التفكير النقدي لديه، تيسير عملية التعلُم، كما يساعد على تنمية الذكاء الاجتماعي واللُغوي، والثقة بالنفس.

يلعب الخيال دوراً مهماً في تنمية مهارات الطفل الاجتماعية والعاطفية؛ باستخدام خياله، ينتقل بمشاعره وسلوكياته للعب أدوار جديدة يتواصل فيها مع الآخرين.

يسمح الخيال للأطفال بالنظر إلى المشكلات المعقدة من وجهات نظر مختلفة، والعمل على وضع الحلول بأنفسهم.

اللعب التخيلي يسمح لطفلك بتطوير مهاراته اللغوية، حيث يتيح له استخدام كلمات وأصوات وتعبيرات مختلفة أثناء اللعب التخيلي.

ومع خيالاته يتعلم أيضاً استخدام العبارات الشائعة التي يستخدمها الأشخاص من حوله..أو التي يسمعها على الشاشات.

يمنح اللعب التخيلي لأطفالك فرصة لتنمية مهاراتهم الحركية، هذه المهارات ضرورية في النمو البدني للطفل.

سواء كانوا يركضون في أرجاء المنزل كمحاربين، أو يقيمون حفلة شاي مع الدمى، فإن كل نشاط يتطلب منهم استخدام أفكارهم واختياراتهم المناسبة أو عضلاتهم.

ارسال التعليق

Top