• ١٩ حزيران/يونيو ٢٠٢١ | ٩ ذو القعدة ١٤٤٢ هـ
البلاغ

أجواء مقابلات العمل

د. محمّد السيد البدوي/ الرئيس التنفيذي للأكاديمية العلمية للتدريب بلندن

أجواء مقابلات العمل

◄أ) تعريف المقابلة الشخصية:

هي نوع من المناقشات تدور بين شخصين لتحقيق هدف ما، ولابدّ أن يكون لها هدف وإلّا أصبحت مجرد محادثة شخصية، ويجب أن يكون الشخص على استعداد لتقبل الأحداث أو ردود الأفعال غير المتوقعة من الطرف الآخر في المقابلة.

ملحوظة:

في بعض الأحيان تقوم الشركات بتنفيذ المقابلة الشخصية في فنادق كبرى وذلك لعدة أسباب منها:

1- توفير جو مريح لأطراف المقابلة.

2- للتعرف على سلوك الطرف الآخر من خلال تصرفاته في هذا المكان.

3- التعرف على قدرات الشخص بعيداً عن جوّ العمل في الشركة.

4- لإعطاء المتقدم للمقابلة الشخصية انطباع باهتمام الشركة به باستقباله في مكان مريح ذات إمكانيات خاصة.

يجب الإعداد الجيد للمقابلة الشخصية لضمان نجاحها.

 

ب) الهدف من المقابلة الشخصية:

- هو جمع المعلومات اللازمة عن طريق الحوار وجهاً لوجه وهذه المعلومات قد تتضمن نتائج العمل، معلومات، سلوك، اتجاهات، آراء، قيم، عادات، ... وهكذا. وبالتالي فإنّ الإعداد الجيد للمقابلة يساعد في الحصول على كمية مناسبة من المعلومات التي تفيد في تقييم المتقدمين للوظيفة.

في بعض الحالات قد تكون المقابلة هي الوسيلة الوحيدة لجمع المعلومات وفي أحيان أخرى تشترك المقابلة مع أداة أو أكثر من أدوات جمع البيانات الأخرى.

 

ت) أنواع المقابلة:

1- المقابلة المقننة: وهي المقابلة التي تدار بواسطة أسئلة محددة لا يخرج الحوار عنها.

2- المقابلة غير المقننة: وهي التي تدار بواسطة حوار لا يتقيد بأسئلة محددة ولكن حسب ما يتطلبه الموقف.

3- وأيضاً هناك المقابلة الفردية والمقابلة الجماعية.

 

ث) مزايا المقابلة:

* الحصول على معلومات وجهاً لوجه بما يساعد في تحديد مدى صحة هذه البيانات من خلال تحليل ردود أفعال المتقدم للوظيفة.

* تساعد المقابلة في استكشاف الجوانب المختلفة لشخصية الفرد المستقصى وانطباعاته.

* مرنة وتساعد الفرد الذي يقوم بإجراء المقابلة لاختيار أنسب المداخل لجمع المعلومات اللازمة.

 

جـ) عيوب المقابلة:

* أنّها مكلفة وتحتاج لوقت للتجهيز لها وتنفيذها وتقييم النتائج التي تسفر عنها.

* المعلومات التي يتم الحصول عليها أثناء المقابلة تكون من خلال فهم الشخص الذي تتم معه المقابلة للسؤال وتفسير الشخص الذي يجري المقابلة للإجابة.

* المقابلة تتأثر إلى حد كبير بخلفية الشخص الذي يجري المقابلة ومهارته ووجهة نظره وخبراته ورد فعل الشخص الذي تجري معه المقابلة.

* قد يحتاج بعض الأشخاص الذين تجري معهم المقابلة إلى وقت طويل للعملية التمهيدية للحصول منهم على معلومات مفيدة.

* أحياناً تكون ذاكرة الشخص المتقدم للوظيفة غير جيدة وبالتالي ليقنع الفرد الذي يقوم بالمقابلة معه.

* المعلومات التي تم الحصول عليها من المقابلة غالباً ما تحتوي على معلومات ليس لها علاقة بالموضوع ومعلومات لها أهمية ومن ثمّ قد تحتاج إلى إعادة النظر فيها.►

 

المصدر: كتاب كيف تفوز بوظيفة؟

ارسال التعليق

Top