• ٢ آذار/مارس ٢٠٢١ | ١٨ رجب ١٤٤٢ هـ
البلاغ

المکملات الغذائیة وارتباطها بإرتفاع خطر الوفاة

مي مغربي

المکملات الغذائیة وارتباطها بإرتفاع خطر الوفاة

 

کلنا یعرف أن الجسم في حاجه یومیاً إلی عدد معین من الفیتامینات والمعادن. والتي عادة ما یحصل علیها الجسم من خلال الطعام الذي نتناوله. کما نعرف أیضاً، أن کل صنف من الطعام یحتوي علی کمیات متفاوتة من هذه الفیتامینات والمعادن، و لهذا السبب یجب علینا تناول الکمیات المناسبة من مجموعات الطعام المختلفة للتأکد من الحصول علی الکمیات الکافیة من هذه المغذیات. بسبب عدم وجود هذا التنوع في غذاء الکثیر من الناس فقد یعاني هؤلاء من نقص ما في هذه الفیتامینات أو المعادن یستوجب حینها تناولهم للمکملات الغذائیة لتصحیح هذا النقص وتفادي المشکلات الصحیة التي قد تنتج عنه. ·     تناول المکملات الغذائیة أو عدم تناولها یلجأ العدید من الناس إلی تناول المکملات الغذائیة من باب الاحتیاط ومن دون وجود أي أعراض أو مشکلات صحیة تؤکد وجود نقص ما في الفیتامینات و المعادن لدیهم. وإذا سأل أحد هؤلاء في السابق الطبیب أو الصیدلي فقد یقول له: لا ضرر في تناول هذه المکملات الغذائیة. أما الآن وبعد نشر أحد الأبحاث العلمیة حول خطر تناول هذه المکملات الغذائیة فقد یصبح الجواب الآن أن تناول هذه المغذیات من ضرورة طبیة قد یعرض حیاتک للخطر! ·     الدراسة العلمیة الحدیثة وفقاً لإحدی الدراسات الجدیدة والتي أجریت علی 38772 امرأة بین عمر 55 إلی 69 سنة منذ عام 1986. تبین أن هناك رابطاً ما بین تناول المکملات الغذائیة وزیادة خطر الوفاة لدی تلك المجموعة من النساء.  لیست کل المکملات الغذائیة وفقاً لهذه الدراسة متصلة بارتفاع خطر الوفاة. فهناك مجموعة معینة تضم: فیتامین (ب6)، حمض الفولیك، الحدید، النحاس، مغنیزیوم، الزنك والمکملات الغذائیة الشاملة.  إن تناول المکملات الغذائیة لحمض الفولیك، الحدید، المجنیسیوم، الزنك، وفیتامین (ب6) کانت مرتبطة بحوالي 3% إلی 6% زیادة في خطر الوفاة، في حین أن النحاس کان مرتبطاً بحوالي 18% زیادة في خطر الوفاة، الجدیر بالذکر، أن هذه النتائج هي لنساء کن یتناولن هذه المکملات الغذائیة لمدة سنوات طویلة. ·     التوصیة لا یمکننا التوصیة باستخدام المکملات الذائیة التي تحتوي علی الفیتامینات والمعادن کإجراء وقائي، علی الأقل لیس للأشخاص الأصحاء الذین یتغذون بشکل جید. فمن یتناول کمیات جیدة من الفواکه والخضروات لن تنفعه هذه المکملات الغذائیة لهذا الشخص ولکنها قد تسبب له الضرر، کما تبین لنا من خلال هذه الدراسة. و لذلك أوصي الجمیع باستشارة الطبیب أو اختصاصیة التغذیة التي سوف تقیِّم حمیتك الغذائیة و تبحث عن أي خلل في تناولك لمجموعات الطعام المختلفة. والحل الأمثل إن کان غذاؤك ینقص أحد المغذیات فیجب الحرص علی تناول الأطعمة الغنیة بهذه المغذیات وبذلك تقلل من ضرر اللجوء إلی تناول المکملات الغذائیة هو الحل الأنسب و المطلوب. أما عند وجود نقص ما موثق طبیاً فطبیبك هو الشخص الأنسب الذي سوف یصف لك الجرعات المناسبة من المکملات الغذائیة التي تحتوي علی المغذي الذي یحتاجه جسمك. ·     بعض الأطعمة الغنیة بالمغذیات       الأطعمة الغنیة بفیتامین (أ): المشمش، المانجو، السلق، البطیخ الأصفر، الیقطین، اللفت، الجزر، السبانخ، الکرنب، البطاطا الحلوة، اللحوم العضویة، البیض.       الأطعمة الغنیة بفیتامین (د): صفار البیض، الأسماك الدهنیة، الحلیب، کما یقوم الجسم بإنتاجه في الجلد عند التعرض لأشعة الشمس.       الأطعمة الغنیة بفیتامین (ب6): أسماك، الدواجن، اللحوم الخالیة من الدهون، الحبوب، البطاطا.       الأطعمة الغنیة بفیتامین (ب2): الحلیب  منتجاته، اللحوم الخالیة من الدهن، الحبوب، البطاطا.       الأطعمة الغنیة بحمض الفولیك: الخضراوات الورقیة الخضراء، الفاصولیا الجافة، الدواجن، الحبوب، البرتقال، المکسرات.       الأطعمة الغنیة بالکالسیوم: الخضراوات الداکنة والورقیة، الحلیب ومنتجاته، منتجات الصویا.       الأطعمة الغنیة بالکلورید: المسك، ملح الطعام.       الأطعمة الغنیة بالماغنیسیوم: المشمش، المکسرات، نخالة القمح، الموز، المأکولات البحریة، الحبوب الکاملة، فول الصویا والخضراوات الخضراء الداکنة، الشاي.       الأطعمة الغنیة بالفسفور: اللحوم، البیض، المشروبات الغازیة، البقولیات، الحلیب ومنتجاته، الحبوب الکاملة       الأطعمة الغنیة بالحدید: اللحوم، الأسماك، الدواجن واللحوم العضویة، الفاصولیا، الحبوب الکاملة والمدعمة، الخضراوات الورقیة الخضراء.       الأطعمة الغنیة بالبوتاسیوم: المشمش، التمر، الفاصولیا الخضراء، البرتقال، الموز، المانجو، السبانخ، البروکلي، البقولیات، البطاطا، الزبیب، الطماطم، الأرضي شوکي. *أخصائیة تغذیة

ارسال التعليق

Top